Site Visitors Till Now
520051

"لبننة" الرئاسات، شراكة للحماية
"لبننة" الرئاسات، شراكة للحماية
levoxacin effetti collaterali bioselect-us.com levoxacin
amoxicilline americanstreethockey.com amoxicillin 1000 mg
how much is the abortion pill armyrotc.uga.edu abortion pill laws
cialis 5 mg cialis 5 mg cialis tablet
abortion pill clinics in houston side effects of abortion pill abortion pills cost
nootropil review nootropil danmark nootropil 800 g
vermox realtycollective.com vermox alkohol
medication abortion pill aictmkulahospital.org alternatives to abortion pill
late term abortion pill clinics funtimeleisure.co.uk how much is the abortion pill
pros and cons of abortion abortion pill pros and cons risks of abortion pill
duphaston tablete duphaston tablete duphaston tablete kako se piju
vivitrol medication site buy low dose naltrexone
vivitrol opiate blocker site side effects of naltrexone implant
drinking on naltrexone link low does naltrexone
can u drink on vivitrol charamin.jp buy low dose naltrexone
naloxone alcohol treatment myjustliving.com naltrexone for thyroid
naltrexone 50 mg link ldn and alcohol
 
 

Print
Submit Article to a friend
 

 


الصفحة الرئيسة
08-10-2016

"لبننة" الرئاسات، شراكة للحماية

النائب د.فريد الخازن

لطالما اعتاد اللبنانيون أن يأتي «الفرج» الرئاسي من الخارج، إلى أن انقلبت الأوضاع اليوم فبات الخارج بانتظار الداخل اللبناني. للاهتمام الخارجي في الشأن اللبناني أسباب وظروف، وغالباً ما تكون مرتبطة بمسائل تتجاوز الواقع اللبناني بحد ذاته.
جاء الاهتمام الدولي بلبنان، في زمن الحرب تحديداً، انعكاساً لدور لبنان «الساحة» المفتوحة لنزاعات المنطقة. وكان لكل طرف نافذ، إقليمياً ودولياً، مناصرون محليون لأسباب مختلفة. فالبلاد كانت الجبهة العسكرية الوحيدة للنزاع العربي ـ الإسرائيلي، لا سيما بعد حرب 1973، وللنزاعات الرديفة المرتبطة به. أما اليوم فالاهتمام الدولي بلبنان محوره الأساس النازحون السوريون وكيفية إبقائهم في لبنان مع تأمين الحد الأدنى من الدعم الموسمي.
المراهنات المألوفة على التحولات الإقليمية والدولية، التي خَبِرها اللبنانيون ومارسها ساسته طيلة سنوات الحرب وبعدها، لم تعد تنفع. «بورصة» المراهنات تعطلت وعناصرها تبدلت إقليمياً ودولياً. انتهت الحرب الباردة منذ ربع قرن واشتعلت الحروب في المنطقة، ولا يزال البعض في لبنان أسير حقبات ولّت. هذا مع العلم أن إبعاد لبنان عن الصراعات الإقليمية بات مطلباً خارجياً بقدر ما هو حاجة داخلية.
في مراحل سابقة، ارتبط الاهتمام الدولي بلبنان عبر تداخل «الساحة» اللبنانية مع الأوضاع السورية والفلسطينية، خصوصاً بعد حرب 1967، إضافة إلى سياسات إسرائيل التوسعية في الاتجاهات كافة. أما اليوم فسوريا ساحة حروب استقطبت الدول الكبرى ودول المنطقة، والنزاع بين الفلسطينيين وإسرائيل ساحته فلسطين المحتلة.
لبنان حالياً خارج اهتمامات الدول وحساباتها بالقدر الذي يتمناه بعض اللبنانيين، والمقايضة عبر النزاعات الإقليمية، من أجل لبنان أو بسببه، لم تعد قائمة. التطورات الإقليمية في السنوات الأخيرة، بدءاً بحرب العراق وصولاً إلى «الربيع العربي» والحروب التي تلته، أفقدت لبنان وظيفة الساحة وبات في أحسن الأحوال (أو في أسوئها) ممراً رديفاً لنزاعات المنطقة أو مقراً متاحاً للنازحين.
الشأن الرئاسي في لبنان اليوم عناصره الوازنة داخلية، وإن كانت غير منفصلة عن الخارج. هذا يعني أن الاتفاق الداخلي يؤثر في قرار الخارج غير المكترث نسبياً، وإن كان لأطراف الخارج ما يكفي من النفوذ في لبنان. فلا كلمة سرّ حاسمة من الخارج، خلافاً لما كان يحصل في الماضي، ولا «طائف» أو «دوحة» جديدة، ولا اجتماعات شبيهة بتلك التي حصلت في جنيف ولوزان في زمن الحرب.
في ظل تراجع الاهتمام الدولي والإقليمي بلبنان مقارنة بمراحل سابقة، ومع غياب المبادرات التي كانت تجمع اللبنانيين لأسباب تخص أيضاً الدول المضيفة المهتمة بالشأن اللبناني، وهي الآن منشغلة بقضايا أخرى أكثر إلحاحاً وأهمية، لا بدّ أن تكون الحماية ذاتية وداخلية. وما يؤمّن الحماية المطلوبة في الظروف الراهنة هو تحالف الأقوياء في سلطة القرار على مستوى الرئاسات الثلاث. هكذا تتم لبننة الحلول بالفعل لا بالقول فقط.
فبعد تجوال الأطراف جميعها، مباشرة أو بالواسطة، لاستكشاف الاحتمالات المتاحة، قبل ترشيح الرئيس الحريري النائب سليمان فرنجية وبعده، ومع تأييد الدكتور جعجع للعماد عون، وكان سبقه تأييد «حزب الله»، تكون المداولات الرئاسية قد أخذت مداها، وباتت الخيارات المتاحة أكثر وضوحاً. أما اعتراض الرئيس بري وتردد النائب وليد جنبلاط فمدار بحث لا بدّ منه، في إطار «سلة» تفاهمات الممكن، ركيزتها الدستور والشراكة المتوازنة.
الذرائع استُنفدت، لا سيما مع توافق القوى الوازنة في الوسط المسيحي على دعم ترشيح العماد عون، ومع صعوبة التوافق على قانون انتخاب يُرضي الأطراف جميعها، وفي ظل الأوضاع السورية المتفاقمة ومواقف الرياض وطهران وسواهما من عواصم القرار، ومنها واشنطن، على رغم الكلام «البلدي» الشائع إنّ الانتخابات الرئاسية الأميركية هي مفتاح الحل في لبنان، وكان سبقه ربط الاستحقاق الرئاسي بالمصالحة بين إيران والمجتمع الدولي وبالعلاقات السعودية - الإيرانية. ولم يعد في الجعبة سوى المراهنة على حرب عالمية لن تأتي.
فبعد استنفاد سيناريوهات الأوهام والأحلام، حطّ الرحال مجدداً في لبنان وعاد الجميع إلى الواقعية المتقاطعة مع مصالح الجميع. معادلة الرئاسات الثلاث تسوية ممكنة لحماية البلاد. أما البديل عنها فمزيد من التشنج والدوران في حلقة مفرغة. القرار المعلّب واهتمام الغير بالشأن اللبناني كأولوية ولّى زمنهما. وللتسوية مردود إيجابي، ولو اعترى خريطة طريقها بعض من الغموض البنّاء.

coupon for cialis cialis coupon code cialis coupon free
amoxicillin dermani haqqinda amoxicillin dermani haqqinda amoxicillin dermani haqqinda
priligy apteekki priligy resepti priligy kokemuksia
ventolin ventolin cena ventolin doping
how does abortion pill work what is abortion pill definition of abortion pill
nootropil buy nootropil 800 mg nootropil danmark
cialis manufacturer coupon cialis trial coupon free coupon for cialis
abortion pill clinics in houston free abortion pill abortion pills cost
amoxicillin dermani haqqinda mipnet.dk amoxicillin 1000 mg
cialis discount coupons prescription coupons cialis manufacturer coupon
addyi menopause addiyar newspaper addyi 100 mg
vivitrol drug go naltrexone challenge
detox s467833690.online.de naltrexone interactions
low dose naltrexone ulcerative colitis read naltrexone hcl 4.5 mg